6 نصائح مفيدة لإطالة عمر هاتفك الذكي

حماية شاشة الهاتف
مرحبا بجميع مُتابعي موقع قلعة التكنولوجيا. لقد قمنا بتجميع أفضل النصائح والحيل التي ستساعدك على العناية بهاتفك بشكل أفضل والاحتفاظ به في حالة جيدة واستخدامه لفترة أطول. هيا بنا لنبدأ:
1. حماية شاشة الهاتف
الحوادث تحدث. عندما تسير وأنت تنقر بسعادة على هاتفك ولكن ينزلق فجأة من يدك ويسقط على الأرض محطماً الشاشة. يمكن أن يكون إصلاح الضرر مكلفًا.
الزجاج المستخدم في الهواتف هش للغاية. يريد الناس هواتف رقيقة ونحيلة ، مما يعني أن الزجاج لا يمكن أن يكون سميكًا للغاية وأن استخدام زجاج أكثر متانة يعد مكلفًا ، مما يزيد من سعر الهواتف الذكية. يجب أن تكون شاشة الهاتف الذكي أيضًا قادرة على تسجيل اللمسات التي لا تعمل أيضًا تقريبًا من خلال الزجاج الثقيل.
أسوأ شيء يمكن أن يحدث للهاتف هو تحطيم الركن أولاً في سطح صخري أو حصى أو إسفلتي. وعند تعطل شاشة الهاتف الذكي فمن المحتمل أن يكون قد تلقى بالفعل العديد من الصدمات التي أضعفت متانته واحدة تلو الأخرى.
يعد استبدال شاشة مكسورة أغلى بكثير من حمايتها مسبقًا. لا تكلف واقيات الشاشة الكثير في حين أن استبدال الشاشة المكسورة قد يكلف المئات. يحمي الواقي البلاستيكي الشاشة من الخدوش فقط لذلك من الأفضل استخدام واقي الشاشة الزجاجي للهواتف الذكية. واقيات الشاشة الزجاجية المقواة مقاومة للتأثير بشكلً أفضل بكثير. عندما ينكسر واقي الشاشة يكون من السهل استبداله - عادةً لا يتلف الهاتف نفسه على الإطلاق.
حتى إذا كنت تقوم بحماية هاتفك بأغطية وواقيات زجاجية ، فلا يزال عليك أن تضع في اعتبارك أنه جهاز هش للغاية. حاول تجنب إسقاط الهاتف أو ثنيه وضربه على الأسطح الصلبة.
2. حماية جسم الهاتف عبر الكفر (Case)
بالإضافة إلى الشاشة يوصى بشدة أيضًا بحماية جسم الهاتف. على سبيل المثال في بعض أجهزة iPhone يقع الهوائي الخلوي على جانب الهاتف. إذا تلقى الهاتف عدة ضربات في تلك البقعة المحددة فقد تضعف الإشارة. تحتوي بعض الطرز أيضًا على غطاء زجاجي خلفي والذي يجب حمايته لمنع كسره. يحمي الكفر (Case) أيضًا كاميرا الهاتف من الخدش عندما يتم وضعها على طاولة.
تأتي كفرات الهواتف في جميع الألوان تقريباً حتى يتمكن المستخدمين من تغيير مظهر الهواتف بشكل كبير. يمكن تصنيعها أيضًا من جميع أنواع المواد مثل البلاستيك الصلب أو اللين أو المعدن أو الخشب أو الجلود.
يتم توفير أفضل حماية من خلال الكفرات التي لها غطاء منفصل للشاشة أي ما يسمى بحافظات المحفظة. بالطبع إنهم يجعلون الهاتف أكثر سماكة وأكبر إلى حد ما لكنهم لا يهزمون فيما يتعلق بحماية الهاتف. تحافظ حافظات المحفظة على الهاتف الذكي من الأمام والخلف والجانبين.
3. زيادة عمر البطارية عن طريق شحن الهاتف بشكل صحيح
6 نصائح مفيدة لإطالة عمر هاتفك الذكي
حالياً تستخدم الهواتف الذكية بشكل أساسي بطاريات ليثيوم أيون. مقارنة بتكنولوجيا البطاريات التقليدية فهي تشحن بشكل أسرع وتدوم لفترة أطول وتتميز بكثافة طاقة أعلى وبالتالي تدوم لفترة أطول. بطاريات الليثيوم أيون لها حيل صغيرة خاصة بها ستجعلها تستمر لفترة أطول. قد تؤدي الاختيارات الخاطئة وطرق الشحن إلى خفض عمر البطارية إلى النصف.
لا ينبغي أبدًا شحن هاتفك الذكي بالكامل أي ما يصل إلى 100٪. يؤدي شحن الهاتف بالكامل خاصةً من انخفاض مستوى الطاقة ، إلى تقليل عمر البطارية. يجب أيضًا عدم ترك بطارية الهاتف فارغة تمامًا.
الطريقة الصحيحة لشحن هاتفك هي القيام بها شيئًا فشيئًا. يجب عليك شحن هاتفك كلما حصلت على فرصة - حتى لو كان ذلك لبضع دقائق في كل مرة. يجب الحفاظ على مستوى الطاقة بشكل مستمر بين 45-75 في المئة. لذلك على سبيل المثال عادة ما يستخدم الكثير من الناس استخدام هواتفهم لهذا اليوم وشحنه طوال الليل وهو أمر سيء بالنسبة لعمر البطارية.
يجب عليك أيضًا عدم شحن الهاتف بشاحن جهاز آخر - على سبيل المثال يجب ألا تشحن هاتف iPhone باستخدام شاحن iPad. قد توفر أجهزة الشحن المصممة لأجهزة مختلفة قدرًا مختلفًا من الطاقة للأجهزة حتى لو كانت متشابهة. أجهزة الشحن السريع الجديدة لها تأثير مماثل على البطاريات. يجب عليك على الأقل عدم استخدام أجهزة الشحن السريع الرخيصة لأنها في الواقع توفر كمية خاطئة من الطاقة للهاتف وبالتالي تضر بالبطارية.
4. الاعتناء بأمن معلوماتك
يتم تخزين كمية هائلة من المعلومات حول المستخدمين على هواتفهم. لا تريد أن تقع الصور أو الرسائل أو قوائم جهات الاتصال أو أسماء المستخدمين أو كلمات المرور في الأيدي الخطأ. من الواضح أن الطريقة الأكثر فعالية لمواجهة التهديدات المتعلقة بخصوصية الهواتف هي ببساطة عدم فقدان هاتفك. في السابق وقبل وقت الهواتف الذكية ساعد إلغاء تنشيط بطاقة SIM الخاصة بك إذا فقدت هاتفك. في الوقت الحاضر لا يؤدي إلغاء تنشيط بطاقة SIM إلى منع المعلومات من الوقوع في الأيدي الخطأ. لحسن الحظ توفر Apple على الأقل إمكانية تفريغ البيانات الموجودة على الجهاز عن بُعد عبر iCloud باستخدام معرف Apple الخاص بك.
يجب عليك دائمًا حماية هاتفك باستخدام رمز مرور. حتى رمز المرور القصير أو نمط الأمان هو وسيلة فعالة لمنع الغرباء من الوصول إلى الجهاز. لا تقم بتعيين رمز واضح للغاية مثل 1234 أو 0000 لأن أي شخص يحاول فتح الهاتف من المؤكد أن يجرب هذه الرموز أولاً. يمكن فتح أحدث الهواتف الذكية ببصمات الأصابع أو التعرف على الوجه وهو آمن للغاية.
قم دائمًا بتنزيل التطبيقات من متاجر التطبيقات الآمنة. عادةً ما يكون مديرو متجر التطبيقات حريصين جدًا على نوع التطبيقات التي يقبلونها في المتجر ومن يمكنه تقديمها للعملاء.
يجب أيضًا دائمًا تحديث الهاتف والتطبيقات التي يحتوي عليها. تعمل التحديثات عادة على إصلاح المشاكل والثغرات الأمنية لذا فإن التحديث هو وسيلة سهلة للحفاظ على أمان الهاتف محدثًا.
5. استخدام الهاتف بشكل صحيح في الطقس البارد
6 نصائح مفيدة لإطالة عمر هاتفك الذكي
لا سيما في البلدان الشمالية والظروف الشتوية تعقد استخدام الهواتف الذكية. بسبب الطقس البارد تتباطأ التفاعلات الكيميائية التي تنتج الكهرباء في بطارية الهاتف وجزءًا من الطاقة التي تنتجها البطارية عند تسخين البطارية بدلاً من التحول إلى كهرباء. هذا هو التفسير البسيط الذي يجعل بطاريات الهاتف تستنزف بسرعة أكبر في الطقس البارد.
إنها لفكرة جيدة أن تشحن الهاتف قبل الخروج وربما تأخذ شاحنًا محمولًا معك مما يتيح لك الاحتفاظ بالبطارية بالشحن الأمثل أثناء رحلة أطول في الهواء الطلق البارد. ويجب ألا تشحن هاتفًا باردًا أبدًا. قم بشحن الهاتف فقط إذا تمكنت من الاحتفاظ به في جيبك.
يمكن بسهولة إبقاء الهاتف دافئًا إذا قمت بوضعه بالقرب من جسمك بدلاً من جيب البنطلون الخاص بك ، على سبيل المثال في الجيب الداخلي أو في جيب الصدر. تظل درجة حرارة جسم الإنسان مستقرة نسبيًا ولا يتعرض الهاتف للتغيرات الباردة أو في درجات الحرارة. يجب أيضًا ألا تترك الهاتف في البرد على سبيل المثال في السيارة أثناء ذهابك للتسوق.
يتكثف الهواء البارد بسهولة إلى رطوبة لذلك عندما تضع الهاتف في جيبك بعد الاستخدام يجب عليك التأكد من أنه لا يتكثف هناك. كما أنها ليست فكرة جيدة إحضار الهاتف إلى الداخل عندما تكون في مكان بارد ورطب.
6. افعل الشيء الصحيح إذا كان هاتفك مبتلًا
اليوم هناك هواتف مضادة للماء. ومع ذلك إذا قمت بإسقاط هاتفك في البحر على سبيل المثال يجب عليك اتخاذ إجراء فوري لحفظ الهاتف. يجب عليك إخراج الهاتف من الماء على الفور بحيث يمكن أن يدخل منه أقل قدر ممكن من الماء. يجب إيقاف تشغيل الهاتف على الفور ويجب ألا تحاول تشغيل الهاتف أو استخدامه أو شحنه.
إذا تم إسقاط الهاتف في ماء مالح أو سائل حلو مثل العصير يجب عليك شطف الهاتف بماء الصنبور أو الكحول. يعمل الملح والسكر على تسريع التآكل بمجرد دخولهما إلى الهاتف والذي يتقدم داخل الهاتف بمرور الوقت مما يجعله غير قابل للاستخدام في وقت لاحق.
6 نصائح مفيدة لإطالة عمر هاتفك الذكي
يجب تجفيف الرطوبة المرئية بقطعة قماش ويجب أن تهز الهاتف أو تضغط عليه على ساقك على سبيل المثال بحيث يخرج الماء من منافذ الشحن وسماعة الرأس. يجب إخراج الأجزاء القابلة للفصل مثل بطاقة SIM أو بطاقات الذاكرة. في حالة انقطاع البطارية والغطاء الخلفي  يجب إزالتها أيضًا ولكن لا يمكن القيام بذلك باستخدام الأجهزة الحديثة فبطارياتها غير قابلة للإزالة.
بعد التجفيف ضع الهاتف في حقيبة محكمة الإغلاق مليئة بالأرز. يجب أن تكون الحقيبة محكمة الإغلاق بحيث يمتص الأرز الرطوبة من الهاتف وليس الهواء. يجب أن تدع الهاتف في كيس الأرز لمدة 48 ساعة على الأقل قبل محاولة تشغيله. لا تستخدم مطلقًا مجفف شعر أو سخانًا آخر لتجفيف الهاتف حيث إنها قد تتسبب في تلف المكونات الداخلية للهاتف.
قد يبدو أن الهاتف يعمل في البداية ولكن يمكن أن تنشأ المشاكل لاحقًا. يمكن أن تحدث الأضرار أو تظهر في أداء الهاتف بعد أشهر فقط. إذا لم يبدأ تشغيل الهاتف أو لم يعمل أحد المكونات أو الوظيفة فيجب أن تأخذ الهاتف في موضع الإصلاح حيث يمكن فتحه ويمكن فحص الأضرار الناجمة عن المياه عن كثب. تذكر أن ضمان الهاتف يتم إلغاؤه بمجرد أن يصبح مبللاً لذلك إذا كنت ستأخذه للإصلاح فسيتعين عليك دفع مقابل الإصلاح بنفسك.

جديد قسم : مقالات تقنية